أوكسفام: مليار شخص في العالم يعانون من الجوع

سرت-ليبيا(بانا) -- ذكرت منظمة (أوكسفام) العالمية في بيان صحفي صدر في سرت أمس الإثنين أن هناك مليار شخص من مجموع سكان العالم الذين يقدر عددهم بستة مليار و776 مليون و836 ألف و730 نسمة يعانون من الجوع مشيرة إلي أنه تم في سنة 2008 وحدها دفع 100 مليون شخص إلي مستوى الجوع عقب إرتفاع أسعار الغذاء في .
العالم وقالت منظمة (أوكسفام) العالمية إن ملايين الأفارقة في المناطق الريفية والحضرية يعانون من الجوع نتيجة لإرتفاع الأسعار العالمية للغذاء التى وصلت إلي أعلي معدل لها السنة الماضية منذ بداية .
السبعينات وأضافت المنظمة الإنسانية أن مخزونات الغذاء في المحال التجارية أصبحت فوق طاقة المواطنين العاديين ولاحظت أن إندلاع أعمال الشغب حول الغذاء يؤكد تأثر .
الملايين بالنقص في الغذاء وأوضحت (أوكسفام) أن الفجوة بين إنتاج الغذاء وإستهلاكه تتسع في إفريقيا مما أدى إلي إرتفاع فواتير الغذاء في القارة من 16 مليار دولار في الفترة من .
1990 إلي 1992 إلي 25 مليار دولار في 2004 وذكرت المنظمة "أن إفريقيا تواجه تحديات كبيرة في سعيها لحل مشاكل الأمن الغذائي والإعتماد المفرط على المساعدات وعدم إستغلال مواردها الطبيعية والتنموية بصورة كاملة والقوانين العالمية الخاصة بالتجارة والإنتاج الزراعي التى منعت الكثير من الدول الإفريقية من تحقيق الأمن الغذائي".
0 وأشار البيان إلي أهمية الزراعة في التنمية الإقتصادية في إفريقيا والدور الهام الذي تقوم به للمرأة الريفية في القطاع خاصة في الملكيات الزراعية الصغيرة التى تعتبر هامة لضمان الأمن الغذائي في .
القارة ويشكل صغار المزارعين نسبة 73 في المائة من سكان .
المناطق الريفية وأوضح البيان أن الأزمة الغذائية التى صاحبتها أزمة إقتصادية أنعشت الزراعة في إفريقيا وفي المجتمعات المانحة مشيرا إلي أن الزراعة إستعادت .
وضعها كنموذج للتنمية بعد عقود من ضعف الإستثمار ودعت (أوكسفام) العالمية كذلك المانحين الحكومات إلي النظر للإستثمار الزراعي على أنه جزء من الحل طويل الأمد لقضايا الغذاء والمالية وتغير المناخ ملاحظة أن الدول الفقيرة التى تعتمد على النمو الزراعي يمكنها خفض الفقر عبر الطلب الكبير على .
العمل والسلع والخدمات

30 يونيو 2009 12:09:00




xhtml CSS