أوباما يثني على "الصديق الراحل" نلسون مانديلا

جوهانسبورغ-جنوب إفريقيا(بانا) - توجه الرئيس الأمريكي اليوم الثلاثاء بتحية اكبار إلى الأيقونة العالمية نلسون مانديلا ملاحظا أنه من دواعي شرفه القدوم إلى جنوب إفريقيا "للاحتفاء بحياة ليس كأي حياة".

وقال الرئيس أوباما مخاطبا عشرات آلاف المعزين الذين أتوا إلى ملعب فورست ناشنال في سويتو للترحم على روح مانديلا "إن العالم يشكركم لتقاسم مانديلا معنا. فقد كان نضاله نضالكم وانتصاره انتصاركم".

وقدم أوباما في كلمته التي دامت 20 دقيقة نبذة عن حياة مانديلا ابتداء من ولادته إبان الحرب العالمية الأولى وحتى بروزه كأعظم بطل كفاح تحريري في القرن العشرين.

ولاحظ الرئيس الأمريكي أن أوباما اغتنم السنوات الـ27 التي أمضاها في السجن لتعلم لغة مضطهديه وتقاليدهم.

وقال أوباما "إن مانديلا علمنا قوة العمل وقوة المبادئ وأهمية الأسباب والحجج. فقد أدرك أن المبادئ لا يمكن احتجازها بين جدران السجن".

وشبه الرئيس الأمريكي مانديلا بكل من الماهاتما غاندي ومارتين لوثر كينغ الثاني وأبراهام لينكولن حاثا العالم على الاستلهام من تركة مانديلا من خلال محاربة انعدام المساواة والفقر والعنصرية.

وأوضح أن "النضال هو الذي أكسب ماديبا (الإسم الذي يشتهر به مانديلا وهو اسم قبيلته) مكانته في التاريخ".

وأضاف أوباما تحت تصفيقات حارة "لقد أحببناه. فقد كان رجلا من لحم ودم وإبنا وزوجا. ولذلك تعلمنا الكثير منه".

-0- بانا/ك يو/ع ه/ 10 ديسمبر 2013

10 ديسمبر 2013 14:59:38




xhtml CSS