أنغولا: أربعة قتلى إثر تحطم مروحية تابعة لشركة شيفرون

لواندا-أنغولا(بانا) - مكّنت أعمال البحث الجارية منذ أمس الاثنين، إثر سقوط مروحية تابعة لشركة شيفرون النفطية الأمريكية، في بحر كابيندا بشمال أنغولا، بانتشال جثامين أربعة من ركاب الطائرة الستة، حسب ما ذكرت إدارة الشركة، اليوم الثلاثاء.

ويتكون فريق الإنقاذ الذي واصل أبحاثه اليوم الثلاثاء، بهدف العثور على الراكبين اللذين ما زالا مفقودين، من 19 قاربا وثلاث مروحيات تابعة لشركة شيفرون والشرطة الأنغولية، مع مساعدة صيادين من بدلات لاندانا وماليمبو وشينفوكا.

ونُقلت الجثامين الأربعة غلى مستشفى كابيندا المركزي في انتظار التعرف على هوياتهم.

وكان على متن المروحية التي كانت في مهمة لشركة كابغوك، فرع شيفرون، الشركة متعددة الجنسيات، ستة ركاب من بينهم طاقمها.

وغادرت الطائرة معسكر مالونغو ظهر أمس الاثنين، متجهة إلى المنصات في بحر كابيندا، وتحديدا منشآت تومبوا-لاندانا.

ولم تُعرف بعد أسباب سقوط المروحية.

-0- بانا/إ ز/س ج/ 27 سبتمبر 2016

27 سبتمبر 2016 20:46:37




xhtml CSS