أميصوم تعلن تقليص قواتها بالصومال بألف جندي

مقديشو-الصومال(بانا) - أعلنت القوات الإفريقية في الصومال "أميصوم" يوم الثلاثاء عزمها تقليص أعداد أفرادها بألف جندي، من أصل 22 ألفا حاليا مع نهاية العام الجاري.

وقال رئيس بعثة الاتحاد الإفريقي بالصومال فرنسيسكو مديرا في مؤتمر صحافي  بمعسكر حلني غربي مقديشو، وهي أكبر قاعدة عسكرية إفريقية في الصومال أنه مع نهاية ديسمبر المقبل، سيكون نحو ألف جندي إفريقي قد انسحبوا مع الصومال.

وحول العمليات الأمنية ضد حركة "الشباب"، قال رئيس بعثة "أميصوم" إن قواته ستلعب دورا ملموسا في العمليات الأمنية، التي من شأنها دحر الإرهابيين، الذين ينشطون في بعض الأقاليم الصومالية مضيفا أن العمليات تجرى بالتعاون مع القوات الحكومية الصومالية، متعهدا بتحرير المناطق التي تسيطر عليها حركة "الشباب" في الأيام المقبلة.

ودعا الشعب الصومالي إلى العمل مع الأجهزة الأمنية من أجل القضاء على حركة "الشباب" الإرهابية.

وأنشأ مجلس الأمن الدولي بعثة "أميصوم"، في 19 يناير 2007، بقوام 22 ألف عسكري، موزعة على دول أوغندا وإثيوبيا وبروندي وكينيا وجيبوتي.

وتعمل "أميصوم" على تدريب قوات الأمن الصومالية، وخلق بيئة آمنة لإيصال المساعدات الإنسانية.

-0-بانا/ع ط/ 8 نوفمبر 2017

08 نوفمبر 2017 09:52:51




xhtml CSS