أساتذة بنينيون يدعون لاجتثاث ممارسة ختان الإناث

كوتونو-بنين(بانا) - دعت النقابة الوطنية للأساتذة الدائمين والمتعاقدين في بنين إلى اجتثاث ممارسة ختان الإناث في إطار إحياء اليوم العالمي لمكافحة هذه الظاهرة الموافق الإثنين.

ولاحظ الأساتذة في بيان صحفي نشر الإثنين في كوتونو أن "الاستمرار في التشويه لا يستجيب لأي ضرورة ولا يعالج أي مشكلة. يجب على جميع الرجال أن ينضموا إلى النساء حتى لا تتعرض أي فتاة للختان".

ويؤكد أساتذة التعليم الثانوي كذلك أنه "مع تطور الطب، نعلم الآن أن هذا التشويه يلحق أضرارا بالمرأة لاسيما أثناء الوضع، حيث يعرضها لتمزقات خطيرة قد تسبب نزيفا من شأنه أن يؤدي بحياة المرأة".

وأكدت النقابة أن ممارسة ختان الإناث التي تعود جذورها إلى حوالي 10 قرون قبل الإسلام لا تمت بأي صلة لهذا الدين، ولا لدين آخر.

ووفقا للمؤرخين وعلماء الاجتماع، فقد ابتدعت ممارسة ختان الإناث لمعالجة مشكلة الإثارة الجنسية الناجمة عن وسائل النقل لتلك الفترة.

ودعت النقابة جميع الرجال إلى الالتحاق بالنساء لضمان عدم تعرض أي فتاة بعد اليوم للختان في بنين.

-0- بانا/إ ت/ع ه/ 07 فبراير 2017

07 فبراير 2017 10:24:48




xhtml CSS