أديسينا يعرب عن أسفه لوفاة كوفي عنان

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) - صرح رئيس المصرف الإفريقي للتنمية أكينوومي أديسينا أنه بلغه بأسى عميق نبأ وفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان الحائز على جائزة نوبل للسلام.

واعتبر أديسينا أن "إفريقيا فقدت بوفاة كوفي عنان أفضل دبلوماسي لها ومدافعا عن السلام العالمي والتنمية، تاركا فراغا سيكون من الصعب ملؤه".

وأضاف أديسينا أن "المجتمع الدولي اليوم في حداد على رجل يتسم بتواضع كبير، ويعد أحد أبرز صانعي اتفاقيات السلام حول العالم. لقد سمح إشرافه على أهداف الألفية للتنمية بجعل اجتثاث الفقر واجبا عالميا قابلا للتحقيق".

ولاحظ أن كوفي عنان يحتل مكانة خاصة في العديد من مبادرات المصرف الإفريقي للتنمية، إذ كان مدافعا قويا عن "العقد الجديد حول الطاقة لإفريقيا" (إحدى مبادرات المصرف) المتمثل في جهد قائم على الشراكة يهدف لضمان تغطية الجميع بالطاقة في آفاق 2025 .

واشترك عنان سنة 2016 في رئاسة اللجنة الخاصة حول استراتيجية المصرف العشرية لتسريع تنفيذ التنمية الإفريقية التي أطلقها أديسينا.

وقاد الأمين العام الأممي الأسبق عدة مبادرات حول إفريقيا، بما يشمل توليه رئاسة لجنة تقدم إفريقيا وتحالف الثورة الخضراء في إفريقيا (أغرا).

وفي أبريل 2001 ، وجه كوفي عنان بالعاصمة النيجيرية أبوجا أول نداء عام لاستحداث آلية تمويل، مقترحا إنشاء الصندوق العالمي المخصص لمكافحة الإيدز وغيره من الأمراض السارية. وقدم شخصيا المساهمة الأولى في الصندوق العالمي سنة 2001 .

ووفقا للمصرف الإفريقي للتنمية، فإن "كوفي عنان يمثل أيقونة عالمية لإفريقيا التي ستفتقده كثيرا".

-0- بانا/ف أ/ع ه/ 20 أغسطس 2018

20 août 2018 23:59:50




xhtml CSS