أحزاب معارضة ترفض اشتراك موريتانيا عسكريا في مالي

نواكشوط-موريتانيا(بانا) - أعرب مسؤولو "تنسيقية المعارضة الديمقراطية" (ائتلاف موريتاني مكون من حوالي 12 حزبا سياسيا) عن رفضهم الشديد لفكرة أي اشتراك لموريتانيا في الحرب الرامية لتحرير شمال مالي الخاضع منذ أكثر من تسعة أشهر لسيطرة جماعات مسلحة متحالفة مع تنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي".

واعتبر رئيس الائتلاف أحمد ولد سيدي بابا خلال تجمع نظمه مساء الأربعاء في العاصمة نواكشوط أن موريتانيا لا ينبغي لها الاشتراك عسكريا في مسرح عمليات خارجي.

ودعا الائتلاف الحكومة الموريتانية إلى ضمان أمن الأفراد والممتلكات داخل الحدود الوطنية.

وكان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز قد ظل لمدة طويلة يدعم المفاوضات من أجل التوصل إلى حل سلمي للأزمة المالية قبل أن يؤكد استعداد بلاده لمساعدة بمالي إذا تقدمت باماكو بطلب بالخصوص.

وتتقاسم موريتانيا ومالي حدودا يفوق طولها 2000 كيلومتر.

-0- بانا/س س/ع ه/ 17 يناير 2013

17 يناير 2013 13:12:33




xhtml CSS